سير أعلام النبلاء

0 21


المؤلِّفشمس الدين الذهبي
الناشربيت الأفكار الدولية
الصفحات4683 صفحة
التصنيف
التقييم
237 4.5/5
قم بتصفح الموضوع ريثما يتم تجهيز الرابط.



سير أعلام النبلاء للإمام الحافظ المؤرخ أبي عبد الله شمس الدين محمد بن أحمد بن عثمان بن قايماز الذهبي (المتوفى سنة: ٧٤٨ هـ).

يعتبر هذا الكتاب من أهم وأنفع كتب التراجم، وهو مختصرًا لكتابه الكبير “تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام”، وللإمام الذهبي مصنفات أخرى في علم التراجم من أشهرها: كتاب “تاريخ الإسلام”، وكتاب “ميزان الاعتدال في نقد الرجال”، وكتاب “تذكرة الحفاظ”.

◾️نظام كتاب سير أعلام النبلاء

جعل الإمام الذهبي كتاب سير أعلام النبلاء في أربعة عشر مجلد، وقد أفرد المجلد الأول والثاني لسيرة الرسول -صلى الله عليه وسلم- وسيرة الخلفاء الراشدين ولكن من غير أن يعيد صياغتهما فقد أحال على كتابه الضخم “تاريخ الإسلام”.
وقد رتب المصنف كتابه على نظام الطبقات، فجعله على أربعين طبقة، وهذا هو النظام الذي تبعه المصنف في عرض التراجم مع اختلاف عدد الطبقات في كل كتاب.

 

نوفر لكم من خلال موقع جمهرة الكتب تحميل كتاب سير أعلام النبلاء pdf برابط واحد كامل مجانا

◾️أسس انتقاء التراجم

كان الإمام الذهبي واسع المعرفة كثير الإطلاع خاصة فيما يتعلق بالتراجم، ويمكن تلخيص الأسس التي اعتمد عليها في انتقائه للتراجم كالتالي:

١- العَلَمية: فقد حرص الإمام الذهبي على إيراد الأعلام والمشاهير، ولم يورد المغمورين والمجاهيل.
٢- الشمول النوعي: لم يقتصر المصنف على فئة معينة من الأعلام بل اشتمل الكتاب على تراجم الكثير من فئات الأعلام المختلفة، فنجد فيه تراجم للملوك والسلاطين والأمراء والخلفاء والقضاة والنقباء والوزراء والفقهاء والمحدثين والأدباء والنحاة واللغويين وغيرهم.
٣- الشمول المكاني: أيضًا حرص المصنف على أن يكون كتابه مشتملًا على تراجم الأعلام من جميع أنحاء العالم الإسلامي.
٤- طول الترجمة وقصرها: وهذا يرجع إلى الفائدة المرجوة من الترجمة؛ فقد تبلغ الترجمة عدة صفحات وقد لا تتعدى الترجمة صفحة واحدة.

◾️ما يستفاد من هذا الكتاب بعد تنزيل كتاب سير اعلام النبلاء pdf

يستفاد من هذا الكتاب العظيم فوائد جَمَّة جليلة منها معرفة سير الصحابة والتابعين الذين حملوا لنا الدين، وكذلك معرفة سير القادة والسياسيين، والإطلاع على كثير من الوقائع التاريخية والسياسية، وكذلك الاستفادة من علم هذا الإمام الكبير؛ حيث اشتمل الكتاب على كثير من المسائل العلمية في العقيدة والفقه وعلم الحديث وغيرها من العلوم الشرعية، والله الموفق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.